برعاية كريمة من جامعة النجاح الوطنية أفتتح عميد كلية الشريعة الدكتور جمال الكيلاني معرضٍ للحجاب تحت عنوان (ألَقُ اللآلِئ في الصَّدف) واستمر المعرض لمدة ثلاث أيام بتاريخ (14/15/16-4-2019)، وحضر الافتتاح ثلة من العلماء الأجلاء والشخصيات الاعتبارية من الضفة الغربية.



وتمحور المعرض حول قضية الحجاب والجلباب، وكان لطالبات كلية الشريعة دور مهم في إيصال فكرة وجوب الالتزام فيه عبر الوسائل المعرفية المختلفة، وكانت رسالة المعرض موجهة إلى طالبات الجامعة من شتى الكليات والتخصصات. ومن الوسائل اللآتي استخدمتها طالبات الكلية: أسلوب الوعظ من الخطاب العقلي والخطاب العاطفي، وأسلوب (تجربة لبس الحجاب والجلباب) حيث خصصت طالبات الكلية غرفة تجرّب فيها الطالبة حجاباً وجلباباً .... وغيرها من الوسائل الناجعة


 


وتضمن معرض (ألقُ اللآلئ في الصَّدف) زوايا عديدة منها: زاوية (قصتي مع الحجاب)، وهي زاوية ضمت العديد من قصص الفتيات اللواتي انغمسن في الحياة الدنيا، ثم منّ الله عليهنّ بالهداية والالتزام باللباس الشرعي، وأيضاً ضم المعرض زاوية تتحدث عن (نساء رائدات)، سطع نورهنّ وارتقين بحجابهن، فلم يجعلن من اللباس الشرعي عائقاً يعرقل مسيرهن، بل سرن به بفخر، حتى وصلنَّ إلى الرُّتب العلية وذقن طعم الفلاح بحفظهن لواجب الستر والعفاف، وكذلك خصصت طالبات الشريعة زاوية للأشغال اليدوية والكتب المفيدة والقيمة التي تتعلق بالمرأة، لتغيّر بعض المفاهيم المغلوطة التي طُبِع عليها مجتمعنا فتداولها وآمن بها، والكثير من الزوايا المميزة الأخرى، وكان للمعرض ثمار طيبة بارتداء أكثر من 25 طالبة الحجاب.


 


 


 


 


 


 


عدد القراءات: 60