بسم الله الرحمن الرحيم
الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على سيد المرسلين سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم وعلى آله وصحبه أجمعين، أما بعد،

فإن كلية الشريعة هي إحدى الكليات الرائدة في جامعة النجاح الوطنية. تأسست سنة 1980م. يقع على عاتقها مسؤولية حمل أمانة تبليغ العلم الشرعي وتعليمه لتخريج الدعاة والقضاة والمفتين والمعلمين. وهي أمانة عظيمة نأت السماوات والأرض عن حملها. قال تعالى: ((إِنَّا عَرَضْنَا الْأَمَانَةَ عَلَى السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَالْجِبَالِ فَأَبَيْنَ أَنْ يَحْمِلْنَهَا وَأَشْفَقْنَ مِنْهَا وَحَمَلَهَا الْإِنْسَانُ إِنَّهُ كَانَ ظَلُومًا جَهُولًا)) [الأحزاب: 72].

كما تسعى كلية الشريعة لترسيخ القيم الروحية والثقافية النابعة من الأصول الشرعية المنبثقة من القرآن الكريم والسنة النبوية، وذلك من خلال طرح مساقات عامة لمختلف كليات الجامعة يضطلع بتدريسها ثلة من المدرسين الأكفاء بأسلوب وسطي ومعتدل بعيد عن التطرف والغلو.

وتضم كلية الشريعة ثلاثة أقسام: الفقه والتشريع وأصول الدين ويمنحان درجتي البكالوريوس والماجستير، إضافة إلى قسم الشريعة والمصارف الإسلامية، والذي تم إنشاؤه في العام 2006 استجابة لتطورات الحياة وإقبال الناس على التعامل مع البنوك الإسلامية، حيث يقوم بتزويد المجتمع المحلي بكفاءات علمية متميزة قادرة على إدارة الحياة الاقتصادية إدارة اسلامية بعيداً عن أنواع التعامل الحرام.

وفي مجال التفاعل مع المجتمع المحلي ومعايشة همومه وقضاياه، تقوم الكلية بعقد الندوات والمؤتمرات التي تعالج مشاكل المجتمع وطرح الحلول الشرعية لها، كما تقوم بنشر البحوث العلمية التي تعالج القضايا المستجدة وإصدار الفتاوى في المسائل المختلفة.

إن جامعة النجاح- ممثلة بادارتها- تسعى دائماً لتتبوأ مكانة متقدمة ومرموقة بين الجامعات على المستويين العربي والدولي خاصة بعد حصولها على مركز متقدم بين الجامعات العربية والعالمية بحسب التقييم العالمي للجامعات، من خلال الاهتمام بنوعية التعليم وجودته وتوفير كل ما يلزم من معدات وأجهزة ومصادر وكفاءات علمية ورعاية البرامج العلمية المختلفة وذلك في مختلف كليات الجامعة ومن بينها كلية الشريعة.

وفق الله القائمين على أمر الجامعة لما فيه خير الإسلام والمسلمين

والحمد لله رب العالمين

عميد كلية الشريعة

د. جمال زيد الكيلاني