نظمت كلية الشريعة في جامعة النجاح الوطنية يوم الأحد الموافق 5/6/2022 حفلاً لتقديم المنح الدراسية المالية الممنوحة من موسسة ڤيڤا فلسطين - ماليزيا، ولجمعية سبيل للإغاثة الإنسانية العالمية – التركي للطلبة والذي بلغ عددهم 80 طالب وطالبة من كلية الشريعة ومختلف كليات الجامعة ضمن مشروع دعم الطالب الجامعي في فلسطين، بحضور معالي الوزير سماحة الشيخ حاتم البكري، وزير الأوقاف والشؤون الدينية وطاقم من الوزارة، وأ.د. عبد الناصر زيد، رئيس الجامعة، وأ.د جمال الكيلاني، عميد كلية الشريعة وعدد من أعضاء الهيئتين التدريسية والإدارية وطلبة الكلية.

ورحب أ.د. الكيلاني بالحضور الكريم مؤكداً أهمية المنح المقدمة للطلبة، ومساندتها لهم وإسهامها في دعم المسيرة التعليمية، والتخفيف من الأعباء المالية على أهالي الطلبة خاصة في ظل الظروف الصعبة التي يعيشها الشعب الفلسطيني تحت الاحتلال، كما وجّه أ.د. الكيلاني شكره إلى مؤسسة ڤيڤا فلسطين - الماليزية، ولجمعية سبيل للإغاثة الإنسانية العالمية – التركية على دعمهم المستمر للطلبة ولمختلف الجامعات والجمعيات والمؤسسات والوزارات.

وعبّر أ.د. زيد عن سعادته بتواجده في هذا الحفل، مؤكداً أن طلبة الجامعة هم الأمل ومصدر الطاقة الإيجابية مشيداً بدورهم الكبير بالارتقاء باسم الجامعة عالياً، كما وأشار أ.د. زيد إلى آخر التصنيفات العالمية التي حققتها جامعة النجاح الوطنية، حيث صنفت الجامعة مؤخراً في المرتبة 409 من بين أفضل 500 جامعة في العالم حسب تصنيف التايمز البريطاني، آملاً أن تحقق جامعة النجاح إنجازات جديدة في المستقبل القريب.

وأعرب عن فخره بهذه الشراكات والتعاونات الداعمة للطلبة متمنياً استمرار هذه الشراكة الفاعلة بين الجامعة ومؤسسة فيفا وجمعية سبيل؛ من أجل الارتقاء والاستمرار بدعم العملية الأكاديمية على كافة المستويات.

وفي كلمته وجّه معالي الوزير البكري الشكر والتقدير إلى شركة ڤيڤا فلسطين الماليزية الرائدة على كل ما تقدمه من خدمة للمجتمع الفلسطيني بكافة فئاته، كما قدم شكره إلى جمعية سبيل للإغاثة الإنسانية التركية على دعمها المستمر للجامعات الفلسطينية، مؤكداً أنّ الطلبة الجامعيين هم رواد المستقبل وأساس العطاء الدائم.


عدد القراءات: 76